سمير المؤمنين

منتدى ديني ثقافي إجتماعي علمي أدبي

المواضيع الأخيرة

» طمنوني عليكم
الإثنين مايو 27, 2013 2:42 pm من طرف البيلسان

» بداية العام الجديد_ وسنه خير وبركة
الأحد يناير 01, 2012 3:26 am من طرف البيلسان

» الى كل احلامنا المتأخرة
الخميس يوليو 14, 2011 10:08 pm من طرف البيلسان

» دعاء....يارب
الأربعاء يوليو 13, 2011 8:37 pm من طرف البيلسان

» قبل ان تكتب في المنتدى الديني :ارجو الانتباه
السبت مارس 12, 2011 10:33 pm من طرف البيلسان

» طرفة نادرة
الأحد فبراير 13, 2011 2:40 am من طرف البيلسان

» يــــــــــامن يحرم اطفالي عيشا بسلام
الأحد فبراير 13, 2011 2:38 am من طرف البيلسان

» من غير فلسطين شو يعني طفوله_ نشيد طفولي رائع
الأحد فبراير 13, 2011 2:33 am من طرف البيلسان

» يحيى عياش/ رجل المستحيل في ذكرى استشهاده
الإثنين فبراير 07, 2011 2:42 am من طرف البيلسان

التبادل الاعلاني

ديسمبر 2018

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية


    ابدأ بالأهم ولو كان صعبا/ نظرة مختصرة في كتاب

    شاطر
    avatar
    البيلسان

    عدد المساهمات : 923
    تاريخ التسجيل : 13/12/2009
    العمر : 52
    الموقع : عالميٌّ ليس لي أرضُ اسميها بلادي..بلادي هنا أو قل هناك حيث يبعثها المنادي: الله أكبر

    هام ابدأ بالأهم ولو كان صعبا/ نظرة مختصرة في كتاب

    مُساهمة  البيلسان في الأحد أبريل 11, 2010 1:42 pm

    سأستعرض لكم كتاب مهم كأسمه اتمنى ان يكون فيه من العبر ما يعين شبابنا الرائع على ادارة اولوياتهم ويكون في سيرة المؤلف ما يدفعنا ان نفتكر في تخطيط مستقبلنا وامورنا..بارككم الله وحماكم........وتحملوا الاطاله في الموضوع

    ابدأ بالأهم ولو كان صعباً

    موضوع الكتاب: يحوي الكتاب 21 طريقة ناجحة للقضاء على التسويف وإنجاز الأعمال في أقصر وقت.



    مؤلف الكتاب: برايان تريسي. وهو خبير أعمال لم يكمل مرحلته الثانوية، وعمل في أعمال شاقة عديدة، كغسيل الصحون وتكويم جذوع الأشجار وحفر الجدران وتحزيم أكوام الحشيش في الحقول، وعمل كذلك في المصانع .

    استطاع وهو في الخامسة والعشرين من عمره أن يصبح نائبا لرئيس في شركة، على جماعة من البائعين يتراوحون من 59 شخصا في ستة بلدان، بعد أن كان مديرا للمبيعات.

    في الثلاثينات من عمره نال درجة البكالوريوس في التجارة من جامعة البرتا، ثم نال درجة رئيسة في الإدارة الحكومية و إدارة الأعمال من جامعة كولومبيا باسفيك.



    نظرية الكتاب: تقوم نظرية الكتاب على أن الشخص العادي (أو الأكثر حتى من عادي) لديه كما هائلا من الطاقات التي لم تستغل بعد، وأنه في الإمكان استغلال هذه الطاقات في المضي قدما لو تعلمنا وتدربنا على المفاتيح والطرق والاستراتيجيات التي يستخدمها الناجحون المتقدمون.

    وتقوم كذلك على أن الواجب هو البدء بالأهم دائما، يقول: "إذا كان عليك أكل ضفدعتين فابدأ بالأبشع".

    ويقول: "وهناك قول آخر بأنه إذا كان لديك واجبان مهمان، فابدأ بالأكبر و الأصعب و الأهم أولا. واضبط نفسك بأن تبدأ مباشرة وتتابع المهمة إلى أن تنهيها قبل أن تبدأ بالأخرى."



    ملخص رؤوس وتفصيل عناصر الكتاب :

    1 ـ هيئ الطاولة.

    فلابد أولا أن تكون مقررا ماذا تريد أن تكون، وتكون في ذلك على قدر من الصراحة و الوضوح، فاكتب هذه الأهداف على الورق قبل أن تبدأ.

    2 ـ خطط لكل يوم مسبقا.

    فلابد لك من التفكير على الورق، ولابد لك من تجهيز برنامج كل يوم منذ ليلة اليوم السابق[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    واحفظ هذه القاعدة : "كل دقيقة تمضيها في التخطيط يمكن أن توفر من 5 إلى 10 دقائق عند التنفيذ".

    3 ـ طبق قاعدة 20% ـ 80% في كل شيء.

    و تنص هذه القاعدة على أن 80% من إنجازاتك و ثمار عملك هي ناتجة عن 20% فقط من أنواع نشاطاتك .

    فركز على هذه الـ 20% من النشاطات.

    4 ـ ضع بعين الاعتبار نتائج الأمور.

    فأهم مهامك و أولاها هي التي لها نتائج حقيقية جدية. فركز عليها قبل كل شيء.

    5 ـ مارس طريقة ( أ ـ ب ـ جـ ـ د ).

    وذلك حينما تقوم بوضع الجدول اليومي في الليلة السابقة، فعليك بترتيب أولويات مواد هذا الجدول حسب الأهمية تنازليا، بدأ جدولك بالأهم فالمهم.

    6 ـ ركز على المواقع ذات النتائج الأساسية.

    فتعرف و حدد النتائج التي تنجز فيها عمليك على أكمل وجه، ثم قم بالعمل على ما يوصل إليها طوال النهار.

    7 ـ اتبع قانون الكفاية المفروضة.

    والذي ينص على أنه لا يوجد أبدا الوقت الكافي لفعل كل شيء. لكن هناك دائما وقت كافي لفعل الشيء المهم.

    فأنت واجبك أن تتعرف على هذه الأعمال المهمة بالنسبة لك و تنطلق فيها دون توقف.

    8 ـ استعد تماما قبل البدء.

    هيئ مكتبك. اجعل مراجعك وكذلك حاسبك الشخصي قريبا منك. نظف المكتب. قم بكل ما يعد تهييئا قبل البدء في العمل اليومي.

    9 ـ أدّ واجباتك المنزلية.

    قرر أن تكون الأفضل في كل ما تفعله، دائما لبّ ما هو أكثر مما هو متوقع منك.

    10 ـ ابحث عن قدراتك الخاصة و نمها.

    فحدد جيدا الأشياء التي تؤديها بشكل جيد ، أو من الممكن أن تكون فيها جيدا جدا ، وأد هذه الأشياء من كل قلبك .
    11 ـ حدد مواطن اختناقك و خفف منها.

    عليك أن تحدد أعناق الزجاجات لديك، والتي تحد من سرعتك في تنجيز أهدافك وتمثل عائقا أمامك، ومن ثمّ قم بالتخفيف منها .

    12 ـ اقطع برميلا واحدا في كل مرة.

    فيمكنك أن تنجز أكبر و أصعب الأعمال، إذا أنهيت خطوة واحدة في كل مرة .

    إن هذه النظرية قريبة من نظرية الإدارة بالأهداف والتي تحوي نظرية تقسيم الأهداف الكبير إلى أهداف صغيرة فأصغر، والتفرد بكل هدف وإنجازه حتى تتجمع الأهداف المحققة مكونة الهدف الأكبر.

    13 ـ اضغط على نفسك.

    فاجعل يومك مشحونا بصورة كبيرة، كأن أعمالك محدودة بوقت معين ضيق جدا لا يمكن أن تنجزه فيها لو مشيت حسب تمهلك الطبيعي، فلا تستحضر انفتاح الوقت أمامك. تخيل أنك ستغادر المدينة بعد شهر واعمل وكأنك يجب عليك أن تنهي كل مهامك الرئيسية قبل أن تغادر.

    14 ـ نم قدراتك بنوع من الراحة.

    خذ قسطا وافرا من الراحة بحيث تستطيع أن تنجز أعمالك بكل ما أوتيت من جهد ، ومن ثمّ تعرف على الأوقات التي تكون فيها طاقتك العقلية و الجسدية في أوجها من كل يوم و استعد لهذه الأوقات.

    15 ـ حفز نفسك للعمل.

    ضع لنفسك شعارات تتخيلها و تسير عليها.

    انظر للجيد و لما أنجزته من كل موقف.

    ركز على الحل و لا تركز على المشكلة.

    كن دائما متفائلا .

    16 ـ ماطل دائما.

    استخدم المماطلة التي يحذر منها هذا الكتاب، ولكن في المهام قليلة الفائدة، فكلما رأيت من نفسك ميلا لعمل لا يعد من أعمالك الرئيسة أو المهمة أو التي تبغي ثمرتها، فماطل فيه قدر المستطاع، بحيث يكون لديك وقت كاف لأداء الأشياء القليلة التي لها شأن حقيقي لك.

    17 ـ أد المهمة الأكثر صعوبة أولا.

    فابدأ كل يوم بأصعب مهامك، بالمهمة التي تخلق أعظم إسهام لك ولعملك، وقرر أن تستمر على أدائها ولا تفكر في غيرها حتى تنهيها بنسبة110%.

    18 ـ قطع و جزئ المهمة.

    مبدأ الإدارة بالأهداف[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    19 ـ كيف مهامك على الفترات الطويلة .

    نظّم أيامك من خلال كميات كبيرة من الوقت بحيث تستطيع التركيز على أهم مهامك من خلال فترات طويلة. كأن تجعل مكالمتين هاتفيتين كل يوم للحصول على عملاء جدد، قطعا على المدى الطويل ستجني ثمرة ذلك. وكأن تجعل لنفسك نصف ساعة فقط يومية قبل النوم لقراءة الكتب، لو التزمت ذلك، ستجد نفسك على المدى البعيد قرأت كمّا هائلا جدا من الكتب. هذه هي نظرية تكون الجبل من حصوات تجمع الواحدة تلو الأخرى.

    20 ـ طور إحساسك بالطوارئ.

    فكن دائما سريعا في عملك تخشى أن يتفلت منك، وعود نفسك على ذلك، وكن شخصا معروفا بأداء الأشياء بسرعة وإتقان.

    21 ـ استفرد بأداء كل مهمة على حدة.

    إن هذا المبدأ يشبه المبدأ رقم 18 و الذي يشبه مفهوم الإدارة بالأهداف. إلا أن الاستفراد هنا يكون بالمهمة بأكملها لا بتجزيئها، فكما أنك تقسم المهمة الواحدة إلى أجزاء تعتبر كل جزء منها مهمة منفردة، فكذلك لا تخلط المهام بعضها البعض، بل ركز على كل مهمة بانفراد قدر المستطاع، و عش جوها و بيئتها حتى تنهيها كاملة بنسبة 100% دون الالتفات الذهني لمهمة أخرى.


    _________________
    قال رسول الله صلّى الله عليه وسلم: إذا رأيتَ أمتي تهابُ الظالمَ أن تقولَ له أنتَ الظَّالمُ فقد تُودِّعَ منهم
    avatar
    tariq75

    عدد المساهمات : 128
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010
    الموقع : Finland- and sudan

    هام رد: ابدأ بالأهم ولو كان صعبا/ نظرة مختصرة في كتاب

    مُساهمة  tariq75 في الإثنين أبريل 12, 2010 7:46 am

    اخ بيلسان كتاب و نقاط غايه في الروعه و خصوصا انا من اكبر المسوفين احتاج لمثل هذا الكتاب بس اخوي ما في مجال لتحميله في المنتدى
    avatar
    البيلسان

    عدد المساهمات : 923
    تاريخ التسجيل : 13/12/2009
    العمر : 52
    الموقع : عالميٌّ ليس لي أرضُ اسميها بلادي..بلادي هنا أو قل هناك حيث يبعثها المنادي: الله أكبر

    هام رد: ابدأ بالأهم ولو كان صعبا/ نظرة مختصرة في كتاب

    مُساهمة  البيلسان في الثلاثاء أبريل 13, 2010 11:44 pm



    للاسف للان لم استطع تحصيله كنسخة الكترونية ممكن ان تحمل
    لكن هي دعوة لمن يستطيع
    وعلى فكرة عند بحثي وجدت ايضا هذا الجزء نقلتها كما هي من موقع فورشيرد


    وهذه كلمات رائعات استوقفتني خلال قراءتي في الكتاب تستحق الاستهلال و الإفراد بالذكر ، أضعها هنا بنص المؤلف بين يدي متعلمي الموقع ليفيدوا منها ؛ فهي بمثابة الرايات التي تقودك إلى النجاح .
    "
    الشخص العادي الذي ينمي عادته بالبدء بالأولويات وإنجاز المهام الكثيرة بسرعة يمكن أن يتفوق على الشخص النابغة الذي يتكلم كثيرا و لديه خطط رائعة ، لكنه لا ينفذ سوى القليل . "
    "
    إذا كان عليك أكل ضفدعتين فابدأ بالأبشع "
    "
    وهناك قول آخر بأنه إذا كان لديك واجبان مهمان ، فابدأ بالأكبر و الأصعب و الأهم أولا . واضبط نفسك بأن تبدأ مباشرة وتتابع المهمة إلى أن تنهيها قبل أن تبدأ بالأخرى . "
    "
    إذا كان عليك أن تأكل ضفدعة حية ، لن يجدي نفعا أن تجلس و تنظر إليها طويلا "
    "
    الخوف من التنفيذ هو من أكبر المشكلات في منظماتنا في هذه الأيام ، و يخلط الكثير بين النشاط و الإنجاز . فهم يتكلمون باستمرار و يعقدون اجتماعات لا نهائية ، ويخططون خططا رائعة ، و لكن في التحليل النهائي ، لا أحد يؤدي العمل الذي يقود إلى النتائج المطلوبة "
    "
    إن 95 % من نجاحك في الحياة و العمل يسيطر عليه نوع العادات التي تمارسها طوال الوقت "
    "
    إن الصورة العقلية تجاه نفسك لها تأثير قوي على سلوكك "
    "
    كما قال المتحدث المحترف جيم كاثكارت : الشخص الذي تراه هو الشخص الذي ستكونه . "
    "
    حقيقة : أحد أسوأ استخدامات الوقت هو أن تفعل شيئا ما لا تحتاج إلى فعله على الإطلاق بشكل جيد جدا "
    "
    يقول ستيفن كوفي : قبل أن تبدأ صعود سلم النجاح تأكد بأنه يتكئ على بناء سليم "
    "
    كل دقيقية تمضيها بالتخطيط توفر عليك عشر دقائق عند التنفيذ "
    "
    اعمل دائما من خلال قائمة ، و عندما يطرأ شيء ما أضفه إلى القائمة قبل الشروع بالعمل "
    " 10 %
    من أول الوقت الذي تمضيه وأنت خطط وتنظّم عملك قبل أن تبدأ به سوف يوفر عليك على الأغلب 90 % من الوقت الذي ستمضيه وأنت حال البدء في العمل "
    "
    قاعدة : إن التفكير المطول يحسّن من صنع قرار قصير المدى . "
    "
    قاعدة : إن النية المستقبلية تؤثر و تحدد على الأغلب أفعالك الحاضرة . "
    "
    والناس الناجحون هم الذين يرغبون بتأجيل الفائدة ويقدمون تضحيات على المدى القصير مما يجعلهم يستمتعون أكثر ويحصلون على جوائز أعظم على المدى الطويل . والفاشلون على النقيض ، يفكرون أقصر بالمتع قصيرة الأمد . "
    "
    يقول وينس وتيلي ، وهو من أنصار النشاط : الفاشلون يفعلون ما يريح أعصابهم بينما يقوم الناجحون بإنجازأهدافهم "
    "
    عندما تركز على كل مصدر جسديا كان أم عقليا فإن قوة الشخص لحل المشكلة تتضاعف بشدة . نورمان فينسنت بيل "
    "
    كما يقول غوته : إن الأشياء التي تهمك يجب ألا تكون تحت رحمة الأشياء ذات القيمة الأقل "
    "
    لا يهم مستوى مقدرتك ، فلديك طاقات كامنة أكثر مما تستطيع أن تنميه في دورة الزمن . ( جيمس ز مكاي ) "
    "
    إن الوسيلة الوحيدة للنجاح هي أن تؤدي خدمات أكثر وأفضل مما هو متوقع منك ، ومهما كانت المهمة . ( أوغ ماندينو ) "

    "
    قاعدة : إن التعلم المستمر هو المطلب الأول للنجاح في أي مجال كان "
    "
    ركز كل أفكارك على المهمة التي بين يديك . فأشعة الشمس لا تحرق إلا إذا اجتمعت في البؤرة . ( الكسندر غراهام بل ) "
    "
    مثل قديم يقول : إذا قسنا بالقدم سيكون الأمر صعبا ، لكن ‘ذا قسناه بوصة بوصة ، فكل شيء سيتم ّ. "
    "
    في المتعة المفروضة للمغامرة وإحراز النصر ، و في العمل المبدع ، يجد الإنسان أقصى المتع . ( انطوني دو سانت ـ اكسبري ) "
    "
    ما من شيء يمكن أن يضيف قوة أكبر إلى حياتك من تركيز طاقاتك على مجموعة محددة من المهمات . ( نيدو كوبين ) " خمسون طريقة فعالة لإدارة الوقت



    كثير منا يشتكي طوال العام من ضيق الوقت ومن أنه لا يجد وقتا حتى لقراءة ربع حزب من القرآن الكريم يوميا، بينما إدارة الوقت جزء من ديننا وتراثنا وثقافتنا. كثيرة هي الآيات والأحاديث والآثار التي تحثنا على الاهتمام بالوقت وحسن إدارته ومن ذلك قوله تعالى "والعصر إن الإنسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر" سورة العصر، وفي الحديث "نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ" رواه الشيخان.
    وفي الأثر أن ما كتبه ابن جرير من مؤلفات طوال حياته يعادل 14 صفحة يوميا (كتابة وليس قراءة) بمعنى أنه لو قسمنا عدد صفحات ما ألفه ابن جرير على عدد أيام حياته لكانت بمعدل 14 صفحة يوميا.

    نعود للموضوع لنسرد هذه الطرق الكفيلة بأن تحفظ الوقت وتزيده بركة وإنتاجيه:

    1
    ـ الإدارة الجيدة للوقت لا تعني العمل المتواصل المرهق فلقد ولى زمن التعب والإرهاق في العمل،
    2
    ـ لابد من توزيع الوقت بين العمل والمنزل والصحة والنفس والعائلة "فأعط كل ذي حق حقه"،
    3
    ـ الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك،
    4
    ـ يجب أن يكون لديك قائمة للمهام المكتوبة يوميا على الأقل ويحبذ أسبوعيا وشهريا وسنويا،
    5
    ـ تذكر أن 70% من الوقت يهدر فيما لا فائدة فيه،
    6
    ـ وأن 15% من الوقت يهدر في المجاملات،
    7
    ـ لابد من تفويض مهامك لغيرك،
    8
    ـ ابدأ بالمهم والمستعجل من أعمالك،
    9
    ـ انتبه لما يطلبه منك مديرك،
    10
    ـ ساعد موظفيك مباشرة ولا تقل لهم أعطوني مهامكم لإنجازها نيابة عنكم،
    11
    ـ حاول أن تبدأ بالأعمال الهامة وغير المستعجلة أولا بأول،
    12
    ـ إذا أخرت أعمالك لآخر لحظة فسوف تعيش سياسة إطفاء الحرائق أو ما يسمى بإدارة الأزمات من أزمة إلى أخرى،
    13
    ـ إذا بقيت دون خطة اجتثك الآخرون وبقيت تخدم أهدافهم وأولوياتهم وتعيش في فلكهم،
    14
    ـ وزع وقتك بالنسب المناسبة لكل أهدافك في الحياة ابتداء من الدار الآخرة ومرورا بالعائلة والوظيفة وانتهاء بالتسلية والاسترخاء،
    15
    ـ أهدافك يجب أن تكون مقاسة ومحددة ويمكن تحقيقها ومناسبة ولها وقت محدد لتنفيذها،
    16
    ـ إذا لم تخطط لوقتك ستندم يوما ما ،
    17
    ـ يجب أن تكتب أهم عشرة أهداف لك في الحياة وتضعها قبل أن تأوي على فراشك اليوم،
    18
    ـ قائمة الأعمال اليومية يجب ألا تقل عن 7 مهام عملية لتنفيذها غير فطرية إذاً لا تكتب الأكل وخلافه،
    19
    ـ جدول إجازاتك الفصلية والسنوية وتحدث عنها كثيرا فالجسم يتوق للراحة والاستجمام ويبدع إذا ما عرف أن هناك إجازة في انتظاره،
    20
    ـ تحسس مواهبك واستثمرها بشكل أفضل ونقاط ضعفك وقوها وعالجها،
    21
    ـ عش في المربع الثاني في مصفوفة الزمن أي ابدأ بالأهم فالأهم قبل أن يصبح مستعجلا،
    22
    ـ تعرف على ساعات الأصيل في يومك وعلى ساعات الاسترخاء كذلك، ساعات الأصيل هي الساعات التي تبدع فيها وتكون ذا حيوية ونشاط وساعات الاسترخاء هي تلك التي تقل حركتك ونشاطك فيها، وعادة ما تكون ساعات الأصيل في الصباح الباكر باستثناء بعض الفنانين والأدباء والشعراء الذين تكون ساعات الأصيل لديهم بعد الظهر أو في المساء،
    23
    ـ افعل أهم وأفضل شيء من أعمالك اليومية في ساعات الأصيل في يومك ولا تضيعها في النت أو قراءة الجريدة،
    24
    ـ جمع مواعيدك لا تدعها مبعثرة بحيث لا تضيع وقتك في التنقل بينها، اجعل موعد طبيب الأسنان بعد موعد الحلاق حتى لا تتكبد مشوارين،
    25
    ـ حاول أن تحسب كيف تقضي وقتك ولو يوما واحدا في السنة بحيث تسجل الوقت المستغرق في كل عمل تعمله لمدة يوم وستنتهي بنتائج مذهلة قد تغير مجرى حياتك للأفضل،
    26
    ـ ركز على الهام في حياتك ولا تنشغل ببنيات الطريق،
    27
    ـ استفد من الوقت الضائع كوقت انتظار الطائرة أو طبيب الأسنان ولا تتعامل مع الطبيب الذي لا يعطيك موعدا مسبقا محددا،
    28
    ـ استخدم جداول التخطيط اليومي والأسبوعي والشهري الدفترية منها أو الرقمية وفي الجوال والحاسب الكفي كم هائل منها،
    29
    ـ يقولون في الغرب Time is Money ونحن نقول الوقت أغلى من الذهب،
    30
    ـ حل المشاكل المحتملة أولا بأول ولا تكون فضوليا فيما لا فائدة منه،
    31
    ـ الحياة قصيرة لا تنغصها بكثرة الأعداء والمشاكل والمنغصات،
    32
    ـ صفح تتبعه راحة بال أفضل لك من عداوة تنتصر فيها على خصمك ولكن على حساب صحتك ووقتك،
    33
    ـ قلل بالتجربة ساعات نومك وبالتدريج،
    34
    ـ اجعل الاجتماعات أقصر ما يمكن،
    35
    ـ لا تزعج نفسك بكثرة الورق والملفات والملزمات من حولك رتب ما تحتاج وألق بالباقي في سلة المهملات،
    36
    ـ فرق بين التميز في العمل والمثابرة لحد الوسواس،
    37
    ـ فوض فوض فوض،
    38
    ـ تعلم كيف تعمل شيئين معا كالرد على الهاتف وقراءة بريدك الإلكتروني،
    39
    ـ تعلم أن تقول لا لمن يضيع وقتك،
    40
    ـ رتب مكتبك حتى يمكن أن تصل للأشياء دون أن تقوم من مقامك،
    41
    ـ احتفظ في مكتبك بمخزون جيد من المستهلكات التي لا تتلف مثل الورق والحبر والقرطاسيات فما أسوأ أن تخرج ليلا تبحث عن سوبر ماركت لتشتري ثوب ورق تطبع عليه تقريرا مستعجلا،
    42
    ـ كون لك شبكة من العلاقات والمعارف والأصدقاء تسهل أمورك بطرق مشروعة وصحيحة خاصة في مجتمعنا، حيث تعود بعض الموظفين أن يعطيك المعلومة بالقطارة،
    43
    ـ ليكن مكتبك في العمل معاكسا لحركة المرور في الشركة ولا تواجه الباب لأنك لست شرطي مرور وسيأتيك الكثيرون يسألون أين هذا الموظف أو ذلك المكتب وحتى دورة المياه،
    44
    ـ دع من يزورك ويضيع وقتك أن يرى الساعة بوضعها خلفك لا أنت تراها خلفه وتتلظى لضياع وقتك معه،
    45
    ـ لا توفر مقاعد مخملية وفخمة في مكتبك تغري الزائر بالبقاء أطول مدة ممكنة عليها، تذكر أن مطاعم الوجبات السريعة توفر مقاعد صلبة بعض الشيء يملها الزبون بعد 15 دقيقة وهي وقت تناول الوجبة،
    46
    ـ كن حازما مع من يضيع وقتك،
    47
    ـ زر من يضيع وقتك ولا تدعه يزورك لأنك تكون صاحب مبادرة المغادرة بينما لا تستطيع أن تطلبه بمغادرة مكتبك،
    48
    ـ استخدم الإشارات ليعرف الجميع أنك مشغول ولا وقت لك لتضييعه كأن تعمل بدون غترة أو تقفل باب مكتبك، 70% من الناس يحترمون إشارات من هذا النوع،
    49
    ـ اسكن قريبا من عملك توفيرا للوقت،
    50
    ـ لا تتحدث في الهاتف أكثر من 5 دقائق متصلة.

    أخيرا، يذكر لي طبيب أسنان مشهور أن معظم أعذار مرضاه قلة الوقت حتى إنهم لا ينظفون أسنانهم بشكل جيد رغم أن الواحد منا يقضي ما يصل إلى 12 ساعة أسبوعيا في المناسبات الاجتماعية، ويضيف لو نظم الناس أوقاتهم لأقفل الكثير منا عيادات طب الأسنان


    _________________
    قال رسول الله صلّى الله عليه وسلم: إذا رأيتَ أمتي تهابُ الظالمَ أن تقولَ له أنتَ الظَّالمُ فقد تُودِّعَ منهم

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 14, 2018 9:52 am